أخبار عاجلة
"الثمانيــة" يربكون ولد عـباس! -
اهم اخبار الاسبوع

 

اسواق و تعاملات فى الاسبوعالرياضة فى اسبوع

 

تطبيقات باريس نيوز

 

اخبار عربية - رغم جرائم الاحتلال.. الطقوس والعادات الرمضانية تنتصر في فلسطين

انت تشاهد اخبار عربية - رغم جرائم الاحتلال.. الطقوس والعادات الرمضانية تنتصر في فلسطين
فى موقع : باريس نيوز
بتاريخ : الاثنين 21 مايو 2018 08:41 صباحاً

باريس نيوز - رغم كل ما يعانيه الشعب الفلسطيني المحتل من جرائم وإبادة، من قبل السجان والمغتصب الصهيوني إلا أن لهذا الشعب طقوسًا وعادات تميزه عن غيره من الشعوب الإسلامية والعربية..

 

فرغم حزن هذا الشعب على تشييع مئات الشهداء والجرحى في قطاع غزة والمدن الفلسطينية ممن سقطوا في مسيرات "العودة الكبرى" في الذكرى الـ70 للنكبة، إلا أن رائحة شهر رمضان الكريم تفوح من المدن الفلسطينية، تزامنًا مع رائحة شهداء "العودة".

 

ويتمسك الشعب الفلسطيني بعاداته وثقافته، كما يتمسك بحقه في أرضه، ورغم بطش الاحتلال الإسرائيلي، إلا أنه شعب مُصرّ على الحياة والنضال.

 

أسواق الضفة

 

وفي أول أيام رمضان، ورغم حالة الحزن التي تملأ قلوب الفلسطينيين، إلا أن أسواق مدن الضفة الغربية المحتلة ازدحمت، لا سيما أن أصناف الطعام على موائد الصائمين في رمضان لها صبغة خاصة رغم اختلافها بين منطقة وأخرى. ولكن الموائد المتفق عليها هي المقلوبة والسماقية والمفتول في غزة، والمسخن والمنسف في الضفة الغربية، وتتربع القطايف على مائدة الحلويات.

وما تزال العائلات الفلسطينية تحافظ على عادة تبادل الإفطار بين الجيران، وهي المناسبة التي تجعل ربات البيوت يتنافسن في إعداد الأكلات الشهية.

 

الصلاة في الأقصى

 

وفي الوقت الذي ضيقت فيه سلطة الاحتلال على الصلاة في المسجد الأقصى خلال شهر رمضان، يحرص الفلسطينيون على التجمع والصلاة بالقرب من القدس، كما يحرصون على تزيين شوارعهم بالزينة الملونة والأضواء، وفي أجواء بهجة وتعاون من الشباب والأطفال.

 

 

ومن أجمل عادات الشعب الفلسطيني، الإفطار الجماعي للأسرة، حيث يتجمع الأبناء والأحفاد في فلسطين لتناول وجبة الإفطار، وتتميز الأسرة الفلسطينية بكثرة عدد أفرادها، ومهما كان قصر اليد، أو الأحوال الاقتصادية الصعبة، تتفنن المرأة الفلسطينية بعمل مائدة إفطار رمضانية، عامرة بأصناف متنوعة من المأكولات الفلسطينية، من أطباق رئيسية، وحلويات، وسلطات، ومشروبات.

 

طقوس فلسطينية

 

ورغم صغر مساحة فلسطين، إلا أن كل منطقة تتميز بنوع من الطعام وتشتهر به، فمثلا يتميز أهل القدس بالمقلوبة، وتتكون من الباذنجان المقلي، أو القرنبيط المقلي مع الأرز، والدجاج أو اللحمة..

 

 وفي جنين وطولكرم يقدم المسخن، وهو عبارة عن خبز بالبصل والدجاج والسماق، بينما يتواجد طبق المفتول مع البصل والدجاج في منطقة نابلس.

 

 

أكلة المفتول المقلوبة الفلسطينية

 

ومن الأكلات المشهورة في فلسطين في رمضان أكلة المفتول المقلوبة والملوخية والحلويات مثل القطائق والكثافة والعوامة وغيرها من المأكولات الأخرى".

 

عادات فلسطينية

 

ومن العادات الطريفة في فلسطين ، هي حرص النساء على عمل جدول بأكلات الإفطار طوال شهر رمضان، وتتبادل بيوت الجيران الأطباق خلال وقت الإفطار، فالتراحم والتكافل سمة أساسية في ثقافة الشعب الفلسطيني.

 

ورغم الظروف الصعبة التي فرضها واقع وجود الاحتلال، فإن أهل القدس حريصون على العادات الرمضانية المحببة ومنها إعمار المسجد الأقصى، والحرص على أداء جميع الصلوات فيه وخصوصا صلاة التراويح والجمعة وليلة القدر..

 

ويشهد سوق القطانين المجاور للمسجد الأقصى أمسيات رمضانية يومية بعد انتهاء صلاة التراويح تتألق فيها فرق الإنشاء الديني في إمتاع الحاضرين بالأناشيد الدينية والمدائح النبوية، إضافة إلى الخطب والحلقات الدراسية والدينية والفقهية لعلماء المسلمين•

اهلا بك زائرنا الكريم لقد قمت بـ قرائة الخبر :- " اخبار عربية - رغم جرائم الاحتلال.. الطقوس والعادات الرمضانية تنتصر في فلسطين " على موقع باريس بيوز و الذي ينشر لك اهم الاخبار المحلية و العالمية و الاقتصاية و حتي نكون على وفاق بخصوصية موقنا يجب علينا ان نوجة علم سيادتك ان مقال " اخبار عربية - رغم جرائم الاحتلال.. الطقوس والعادات الرمضانية تنتصر في فلسطين " تم نقلة من موقع " مصر العربية " و يمكنك قرائة الخبر من موقعة الاصلي من هنا " مصر العربية " شكرا لمتابعتكم لنا نتمني ان نكون عند حسن ظنكم دائما .

تابعونا على http://www.paresnews.com لاحدث الاخبار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار الاردن - الملك يتلقى اتصالا من ولي عهد السعودية
التالى اخبار فلسطينية - قافلة أميال من الابتسامات 34 تصل قطاع غزة