أخبار عاجلة

النظام السوري يواصل خرق "سوتشي" وإخلاء بلدة وقرية

النظام السوري يواصل خرق "سوتشي" وإخلاء بلدة وقرية
النظام السوري يواصل خرق "سوتشي" وإخلاء بلدة وقرية

جي بي سي نيوز :- واصل النظام السوري استهدافه الأحياء السكنية في منطقة "إدلب" لخفض التصعيد شمالي سوريا، منتهكا اتفاق "سوتشي" الموقع بين تركيا وروسيا بهدف وقف إطلاق النار بالمنطقة.

وأدت خروقات النظام المتواصلة إلى إخلاء بلدة وقرية بريف محافظة إدلب الجنوبي الشرقي.

وأفاد مراسل الأناضول بأن النظام والمجموعات الإرهابية الموالية لإيران استهدفت، الثلاثاء، بالقصف المدفعي مدينة خان شيخون، وبلدتي "التمانعة" و"جرجناز"، وقرى "الهبيط " و"التح" و"حيش" بريف إدلب.

وأوضح مدير الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) في إدلب مصطفى حاج يوسف لمراسل الأناضول، أن بلدة التمانعة وقرية التح فرغتا من سكانهما بسبب القصف المتواصل من النظام عليها، ما أسهم في عدم وقوع ضحايا فيها في الأيام القليلة الماضية.

من جانبه، قال "فريق الاستجابة في الشمال" (هيئة معنية بمساعدة المدنيين وتلبية احتياجاتهم) في بيان الثلاثاء، إن 5 آلاف و360 عائلة اضطرت إلى مغادرة منازلها في بلدة جرجناز وقرية "التح" في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، وتوجهوا شمالا باتجاه المناطق الآمنة نسبيا.

وفي 17 سبتمبر / أيلول الماضي، أعلن الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين في مؤتمر صحفي بمنتجع سوتشي عقب مباحثات ثنائية، اتفاقا على إقامة منطقة منزوعة السلاح تفصل بين مناطق النظام ومناطق المعارضة في إدلب ومحيطها.

ووفقا لإحصاء أجرته "الأناضول"، تسبب قصف قوات النظام بمقتل 33 مدنيا، إلى جانب جرح عشرات آخرين في منطقة "إدلب" لخفض التصعيد منذ التوصل إلى اتفاق سوتشي.

وكانت فصائل المعارضة سحبت أسلحتها الثقيلة من المناطق التي حددها اتفاق سوتشي رغم استمرار النظام في خرق الاتفاقية.

الاناضول 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق قيادي في "الجيش الحر": قرار نظام الأسد العسكري بيد إيران
التالى بعد الاعتداء عليهم.. أهالي المعتقلين في المكلا يحتجون للمطالبة بتنفيذ قرارات النيابة وتمكينهم من زيارة ذويهم